أسئلة و إجابات

كيف يتكون حجر الزفير

تتمثل صيغة حجر الزفير في أكسيد الألمونيوم (AL2O3)، وهو ثاني أصلد حجر كريم طبيعي بعد الألماس، كما هو معروف في الأوساط المعدنية، يتكون من كل من العمليات البركانية في أعماق الأرض وارتفاع الضغط ودرجة الحرارة (ظروف العمليات المتحولة). وحيثما يكون صهارة سائلة في اعماق الأرض فهو يبرد ببطئ وتبرد معه أيضًا المعادن الذائبة به وتتبلور.

تتشكل أنقى وأكثر أشكال حجر الزفير شفافية بواسطة عملية تبلور المعادن خلال تحول الصخور التي يرجع أصلها إلى الصخور النارية. وغني عن القول أن تلك العملية لا تبدأ وتنتهي في ليلة وضحاها إذ تستغرق ملايين الاعوام، كما أن هناك عدد قليل من الأماكن في العالم بها نتوءات صخرية حيث تتعرض هذه البلورات النادرة إلى العوامل الجوية.

حجر زفير خام - كيف يتكون حجر الزفير

مظهر حجر الزفير الخام

يعد الشكل النقي من أحجار الزفير شفاف وعديم اللون، ولكن الشوائب المعدنية التي تتسرب إلى الحجر، أكسيد الألمونيوم، تعطي الحجر ألوانه الرائعة. كما تتشكل الألوان المميزة للكثير من الأحجار الكريمة بسبب وجود الفلزات الانتقالية مثل الشوائب في المصفوفات الكريستالية الشفافة ما يسمى المجال البلوري، أو تأثير المجال اللجيني (جزئ يلتحم بجزئ آخر).

ويظهر الزفير في كثير من الألوان المختلفة، وكل من هذه الألوان ذا قيمة عالية ولكن بشرط خلوها من الترسبات، بالإضافة إلى شرط كونها شفافة. وعندما تدخل كميات ضئيلة من التيتانيوم والحديد في مصفوفة أكسيد الألمونيوم فإنها تشكل حجر زفير أزرق اللون وهو اللون الشائع لحجر الزفير.

أشتقت كلمة الزفير من الكلمة اليونانية “saapherios” والتي تعني أزرق. وأحجار الزفير هي الأحجار الكريمة التي غالبًا ما نرها باللون الأزرق في المجوهرات، وتتراوح درجات هذا اللون ما بين الأزرق الباهت إلى الأزرق الجليدي والداكن إلى الكوبالت الأزرق. مع هذا، هل تعلم إن أحجار الزفير قد تظهر بألوان أخرى؟ حيث ان اللون الأزرق يعد فقط الخيار الذي يحظى بأكبر تقدير في حجر الزفير. ويأتي الزفير أيضًا باللون البرتقالي الوردي والذهبي والأبيض، وحتى الأسود. ويطلق على شكل الكريستال الطبيعي لحجر الزفير بالشكل ثلاثي الزوايا (شكل منشوري ذات ثلاث جوانب). كما تتشكل بعض الأصناف الأكثر الأهمية من الزفير مع استرسابات/ تدخلات الروتيل (الشكل الخام من التيتانيوم) بسبب انعكاس الضوء على شكل نجمة من ست نقاط، مما يخلق ما يعرف باسم الزفير النجمي. ويعرف هذا الشكل النجمي باعتباره مجموعة من النجوم، وهو أقل نقاءًا من أحجار الزفير الأخرى. كما تُعرف جميع ألوان لشكل أكسيد الألمنيوم الشفاف بأحجار الزفير. ومع ذلك، فإذا وجدت الكميات المناسبة من الكروم في أكسيد الالمونيوم، فهذه الحالة يتشكل حجر الروبي بلونه الأحمر الداكن.

أحجار زفير خام - كيف يتكون حجر الزفير

شكل أحجار الزفير الخام (2)

أما الآن في العصر الحديث، تم العثورعلى الرواسب الأساسية لأحجار الزفير ذات الجودة العالية فقط في عدد قليل من الأماكن؛ وبشكل رئيسي في جنوب شرق آسيا وشرق أفريقيا وجزر سري لانكا (سيلان) ومدغشقر. ويكمن الجواب على ما يحدث داخل الأرض لتكوين تلك الأحجار الكريمة ومن ثَم نقلهم إلى سطحها يختلف من مكان لآخر ومن دولة لأخرى. ولكن التكوين وكيفيته يظل واحدًا مهما اختلفت الأماكن. في مرحلة ما منذ ملايين السنوات، تعرضت الصخور داخل القشرة الأرضية إلى الضغط الشديد وارتفاع درجة الحرارة مما أدى إلى إعادة تجميع الذرات في الصخور المتحولة (المتغيرة) والتي شملت أحجار الروبي والزفير (اكسيد الالمونيوم). وفي وقت لاحق، تحركت صفائح القشرة الأرضية وانفجرت البراكين مما أدى إلى انتقال هذه الأحجار الكريمة إلى سطح الأرض.

خاتم زفير - كيف يتكون حجر الزفير

مظهر خاتم مرصع بأحجار الزفير

ومن الجدير بالذكر، أن تفاصيل انتقال الأحجار إلى السطح يختلف من دولة إلى أخرى. تم العثور على بعض أحجار الزفير في الصخور النارية والمتحولة ذات الجودة العالية والتي تُسمى بصخور النيس والكرانولايت، والتي تقع في سريلانكا والهند ومدغشقر وشرق أفريقيا. وتتشكل تلك الأحجار في معظم الحالات في أعماق تصل إلى 6-18 ميل في القشرة الأرضية، وفي درجة ضغط وحرارة مرتفعة تتجاوز 800 درجة من الصخور الرسوبية المتحولة (مياه مُرسبَة) مثل حجر الغرين والصخر الزيتي. كما تعد أشهر الرواسب من أكسيد الالمونيوم- الزفير التي تم العثور عيها تتكون من الرواسب الموجودة في كشمير وبورما وسريلانكا (سيلان).

كيف يتم استخراج حجر الزفير

في الوقت الحالي، توجد ثلاث طرق رئيسية لاستخراج حجر الزفير. في المناجم المفتوحة أو المحفورة الضحلة ستجدها في بعض البلدان مثل سريلانكا ومدغشقر، وهناك أيضًا مناجم تجارية أكبر ستجدها في بلدان مثل أستراليا وتايلاند حيث يتم العثور على رواسب حجر الزفير. وطبقًا لكل من جودة الحجر ودرجته التجاريه فإن المناجم قد تكون واسعة في الحجم والعمق، كما من المهم ذكر أن هذه المناجم تديرها شركات كبيرة. وأخيرًا، فإن استخراج الأحجار باستخدام ارتفاع ضغط المياه يعد أسوأ أنواع الاستخراج المستخدم في جنوب أمريكا اليوم، وكذلك بعض الدول في أفريقيا. بالرغم من سوء هذه الطريقة إلى أنها من الممكن أن تسفر عن كميات كبيرة من الأحجار الكريمة الخام ولكنها ضارة بالبيئة لذلك يفضل إستخدام أي من الطرق الأخرى.