أسئلة و إجابات

أنواع الذهب

أنواع الذهب
أنواع الذهب

يعد الذهب من أكثر المعادن المستخدمة في صناعة المصوغات والحلي والإكسسوارات التي تلقى إقبالاً منقطع النظير خاصة في دول الخليج العربي والدول العربية. عادة عندما يتبادر إلى مسامعك كلمة ذهب، يخطر على بالك ذلك المعدن الأصفر البراق، لكن في الواقع لا يقتصر لون الذهب على اللون الأصفر فقط بل يتواجد في العديد من الألوان الأخرى مثل: اللون الأصفر الأكثر شيوعاً على الإطلاق، اللون الأبيض، الوردي، الأخضر والأسود وهو من أقل الأنواع إستخداما في صناعة المجوهرات. يختلف تكوين نسبة الشوائب المتواجدة في سبيكة أو قطعة الذهب سواء في الطبيعة أو عن عمد لتكتسب تلك الألوان المميزة الأخرى.

ملحوظة: أنواع الذهب تختلف عن عيارات الذهب ويجب التفرقة بين المصطلحين وعدم الخلط بينهما، حيث أن أنواع الذهب تصنف بناء على التكوين والخصائص ومن ثم اللون، بينما عيارات الذهب تستند إلى نسبة الذهب النقي إلى المعادن الأخرى الموجودة به بغض النظر عن نوعية تلك المعادن. كذلك من الأخطاء الشائعة إطلاق تصنيف طريقة صناعة معينة للذهب كنوع من الذهب ونسبها إلى دولة معينة، فعلى الرغم من إشتهار بعض الدول بإنتهاج طرق معينة في صياغة الذهب مثل إستخدام السعودية للزئبق في صناعة الذهب، إلا أنه ذلك لا ينفي أنه المعدن ذاته وأنه من الممكن صناعته بطرق أخرى في ذات الدولة.

أنواع الذهب الرئيسية، هي كالتالي:

الذهب الأصفر

الذهب الأصفر

شكل الذهب الأصفر

يعد الذهب أصفر اللون أكثر أنواع الذهب شيوعاً وإستخداماً في صناعة المصوغات. كلما إزداد نقاء الذهب، كلما كان إزدادت درجة اللون الأصفر به المائل إلى اللون الأحمر. ولذلك فإن الذهب الأصفر غير المائل للأحمر يتم تكوينه بخلط الذهب النقي مع الفضة والنحاس والزنك بنسب محددة تؤثر في تحديد تصنيف الذهب بالقيراط.

على سبيل المثال إذا كانت لديك قطعة من الذهب الأصفر عيار 18 قيراط وفحصتها ستجدها تحتوي على 75% ذهب بالإضافة إلى 12.5% نحاس و12.5% فضة. وللحصول على درجة داكنة أكثر من اللون الأصفر يتم إضافة نسبة أعلى من النحاس على حساب الفضة لتكون 75% ذهب بالإضافة إلى 17% نحاس و 8% فضة.

يتميز الذهب الأصفر بأنه يتطلب أقل قدر من العناية مقارنة بألوان الذهب الأخرى، ذلك لتركيبة الكيميائي المستند إلى شوائب النحاس والفضة.

الذهب الأبيض

الذهب الأبيض

شكل الذهب الأبيض

يتكون الذهب الأبيض من معدن الذهب النقي + نوع واحد على الأقل من معدن أبيض اللون ويكون عادة النيكل أو الفضة أو البلاديوم. وكما هو الحال مع أنواع الذهب يتم تقدير الذهب الأبيض بالقيراط. تختلف خصائص الذهب الأبيض بناء على نوعية الشوائب الماثلة في تكوينه. فعلى سبيل المثال إذا كان المكون هو النيكل، يتميز الذهب بقوة وصلابة مرتفعة، مما يمكن إستخدامه في صناعة الخواتم والأقلام والإكسسوارات التي قد تتعرض لعوامل التأثر بالإستخدام المكثف.

بينما أن نوعية الذهب المعتمدة على البلاديوم، فتتميز بنعومتها العالية، مما يجعلها مؤهله تماماً لتستخدم كإكسسوارات مزينة بالأحجار الكريمة. كذلك فإن المعادن الأخرى التي البديلة مثل النحاس والفضة والبلاتين، تضيف وزن أعلى إلى قطعة الذهب وتجعلها قابلة للبقاء وتحمل الظروف المختلفة لفترة طويلة “ملحوظة: صناعة هذا النوع من الذهب يتطلب مهارة خاصة لا يمتلكها سوى عدد قليل من الحرفيين في المجال”.

يتم عادة عمل هذا النوع من الذهب بالمزيج التالي: 90% ذهب نقي بالإضافة إلى 10% نيكل. وأحياناً يضاف النحاس لإكساب المعدن بعض المرونة. كما أنه في مجال صناعة الذهب يتم عمل الذهب الأبيض بناء على طريقتين رئيسيتين وهما:

  • الذهب النقي + البلاديوم + الفضة
  • الذهب النقي + النيكل + الزنك

حيث يعمل النيكل والبلاديوم كعوامل لتبييض الذهب، بينما يعمل الزنك على إزالة لون النحاس.

ملحوظة النيكل المستخدم في صناعة بعض أنواع الذهب الأبيض يمكن أن يؤدي إلى حدوث حساسية إذا تم إرتدائه لفترات طويلة ويلاحظ ذلك في الساعات والأساور والأقراط التي تكون مصنوعة من هذه النوعية، لذلك يمنع إستخدام النيكل في صناعة الحلي الذهبية في كثير من الدول.

الذهب الأبيض أكثر قدرة على تحمل الخدوش والإحتكاك عن الذهب الأصفر وكذلك تعد قيمته السوقية أقل من الذهب الأصفر.

الذهب الوردي

الذهب الوردي

شكل الذهب الوردي

يعرف الذهب الوردي بالذهب الأحمر في بعض المناطق، كما يطلق عليه كذلك الذهب الروسي ويعد من أنواع الذهب التي يكثر إستخدامها حول العالم في صناعة الخواتم والأقراط وغيرها من المصوغات. الإختلاف بين الذهب الوردي والأحمر يكمن في كمية النحاس ونسبتها مقارنة بالذهب الضافي، حيث أنه في الذهب الوردي نجد انه يحتوي على كمية أقل من النحاس بينما الذهب الأحمر يحتوي على نسبة مرتفعة جداً من النحاس.

مثال على ذلك فإن ذهب وردي 18 قيراط يحتوي على 75% ذهب ضافي و25% نحاس. بينما الذهب الأحمر 18 قيراط يحتوي على 75% ذهب صافي بالإضافة إلى 22.5% نحاس و5% فضة. في ظل أن الذهب الأحمر 12 قيراط يحتوي على 50% ذهب بالإضافة إلى 50% نحاس.

يمكن إضافة حتى 15% من الزنك لتحويل لون الذهب إلى الأصفر المائل إلى الأحمر أو الأصفر الداكن.

سبانجولد

أحد أنواع الذهب الذي تم صنعة حديثاً ويتميز بأنه يميل إلى اللون الأصفر. يتكون من 76% ذهب نقي و19% نحاس و5% المونيوم.

الذهب الأخضر

الذهب الأخضر

شكل الذهب الأخضر

عرف الذهب الأخضر لدى إحدى الشعوب القديمة “ليديانز” قبل نحو 860 عام قبل الميلاد، حيث يتكون هذا النوع من الذهب في الطبيعة من مزيج من الذهب النقي والفضة. في كثير من الأحيان يتم العثور على الذهب الأخضر مائل إلى اللون الأصفر، في ظل أن اللون الأخضر يعد نادراً بالمقارنة.

كما يمكن إضافة الكادميوم إلى الذهب الأصفر لتحويل لونه إلى الأخضر، لكن يعد الكادميوم من العناصر السامة والضارة بصحة الإنسان. يتكون الذهب الأخضر من 75% ذهب نقي بالإضافة إلى 15% فضة و10% نحاس. وللحصول على درجة داكنة أكثر من اللون الأخضر يتم إضافة 6% من النحاس و4% من الكادميوم.

الذهب الرمادي

يتكون الذهب الرمادي من الذهب النقي والبلاديوم، كما يمكن صناعته من خلال إضافة الفضة والمنجنيز والنحاس إلى الذهب النقي بنسب محددة.

الذهب الأزرق

الذهب الأزرق

شكل الذهب الأزرق

يمكن تكوين الذهب الأزرق من خلال إضافة عنصر الجاليوم أو الأيريديوم بنسبة 46% للذهب النقي و54% للأيريديوم حيث يعد 11 قيراط. يعد اللون الأزرق في هذا النوع من الذهب داكناً وواضحاً، كما أنه يجب الإشارة إلى أنه من أنواع الذهب التي ليس من السهل صناعتها حيث تتطلب مهارة خاصة.

الذهب الأرجواني

الذهب الأرجواني

شكل الذهب الأرجواني “البنفسجي”

الذهب الأرجواني “البنفسجي” يطلق عليه أيضاً ذهب الأماتيست يتكون من 79% ذهب نقي بالإضافة إلى 21% المونيوم ليعد ذهباً 18 قيراط. يتميز بكونه هش وسهل الكسر.

الذهب البني

إحدى أنواع الذهب التي تتكون من نسبة مرتفعة من النحاس الذي يتم تعريضه لسلفات البوتاسيوم

الذهب الأسود

الذهب الأسود

شكل الذهب الأسود

يصنف الذهب الأسود كإحدى أنواع الذهب التي تستخدم في صناعة المجوهرات، حيث يمكن صناعة الذهب في هذا اللون بعدة طرق أبرزها بإضافة مركبات تحتوي على السلفور والأوكسجين بالإضافة إلى إستخدام بخار البلازما وهي إحدى الطرق المتقدمة وكذلك طريقة الأكسدة حيث يتم الإعتماد على تواجد عنصر الكروم أو الكوبالت في الذهب الذي يمثل نسبة 25 بالإضافة إلى 75% من الذهب النقي من خلال تعريضه إلى درجات حرارة تتراوح بين 700 إلى 950 سيليزية، كما يمكن إستخدام التيتانيوم كذلك.

أنواع الذهب

أترك تعليق